hamburger overlay

أهم 12 ميزة لمضخة الأنسولين

1. يقدم العلاج بالمضخات نتائج مُثبتة.

فقد أظهرت دراسة بارزة أن تحسين القدرة على التحكم في مستوى السكر/ الجلوكوز في الدم يحد أو يمنع من حدوث المضاعفات الناتجة عن الإصابة بداء السكري. ففي الواقع، لقد تبين أن العلاج المكثف الذي تحقق بفضل الحقنات المتكررة يوميًا أو استخدام مضخة الأنسولين يقلل من مضاعفات استشراء داء السكري وتطوره بنسبة 76%. ثَبُت طبيًا أن استمرار انخفاض مستوى السكر في الدم قد يحد من تعرضك للمخاطر1.

قد يكون للعلاج بالمضخة أثره المفيد على بعض المرضى المصابين بسكري الحمل وأيضًا المصابين بالسكري من النوع 2. حيث تساعد مضخة أنسولين أكيوتشيك على توصيل الأنسولين بشكل تلقائي إلى جانب تسهيل عمليات ضخ الأنسولين. فهي توفر المزيد من الحرية والمرونة لجميع مرضى السكري الذين يحتاجون إلى حقنات مستمرة من الأنسولين.

2. تُسهل المضخات من القدرة على التحكم  باسكري بشكل أفضل.

تحقق أنظمة مضخة الأنسولين أكيوتشيك أعلى مستوى من الحرية في اختيار المواعيد المناسبة بك والتي لا يمكنك الحصول عليها مع استخدام العلاج بالحقنات. لكل شخص يعاني من صعوبة التحكم في مستويات السكر في الدم نتيجة للبرنامج غير المتوقع، يمكن للمضخات أن تُحدث فارقًا ملوحظًا. على سبيل المثال، تسمح المضخات للمراهقين (أكثر من أي شخص آخر) بالنوم لوقت متأخر مما يحد من خطر التعرض للهيبو أو الهايبر جلايسيميا.

3. تسمح المضخات بتناول الطعام بحرية

قد يتحدث الأشخاص الذين يأخذون العلاج التقليدي بالحقن عن "ملاحقة الأنسولين لهم" - ويتناولون الكربوهيدرات لرفع مستويات السكر في الدم نتيجة لتأثيرات نظام الأنسولين طويل المفعول. ونظرًا لأن مضخات الأنسولين تستخدم الأنسولين سريع المفعول، تقل الحاجة إلى "متابعة علاج الأنسولين".

4. المضخات دقيقة

تسمح التقنية المستخدمة في مضخات الأنسولين أكيوتشيك بتوصيل الأنسولين في شكل زيادات دقيقة تعمل على توصيله بدقة عالية مقارنةً بمحقن الأنسولين.

5. المضخات يمكن توقعها

يوصى باستخدام الأنسولين سريع المفعول في المضخات، لإمكانية التنبؤ بمدى مفعول الأنسولين وذروة فاعليته بشكل كبير. على سبيل المثال، إن Humalog® وNovorapid® هما أكثر أنواع الأنسولين استخدامًا في المضخة، تصل فعالتهما إلى الذروة خلال 60 إلى 90 دقيقة. وعلى النقيض، يصعُب التنبؤ برد فعل حقنات الأنسولين اليومية طويل أو متوسط المفعول.

6. تقوم المضخة بتوصيل الأنسولين باستمرار.

تقوم مضخات أكيوتشيك بتوصيل الأنسولين على فترات ثابتة، فهي تؤدي عملا مشابهًا لوظيفة البنكرياس الطبيعي.

7. سهولة ومرونة المضخات

يمدك مخزن مضخة الأنسولين أكيوتشيك سبيرت وأكيوتشك اسبيريت كومبو بحجم 315 وحدة، بالأنسولين لمدة 6 أيام (على حسب الاستخدام الشخصي)، الذي يلغي الحاجة إلى الالتزام بمواعيد الحقنات فلا يُعرقل روتينك اليومي.

8. هذه المضخات مُصممة خصيصًا لك

تم برمجة مضخة الأنسولين لتبي احتياجاتك الفردية. ويمكن تعديل المضخة بسهولة للحفاظ على مستويات السكر/الجلوكوز في الدم ضمن النطاق المستهدف، إما عند ممارستك الرياضة أو حال مرضك أو عند اتباع روتين يومي عادي.

9. يوفر العلاج بالمضخات فوائد صحية أخرى.

قد تقوم المضخات بدور المنقذ للحياة لهؤلاء الذين يعانون من نوبات الكيتوأسيدوسيس المتكررة الناتجة عن مرض السكر (DKA) أو هيبوجلايسيميا الحادة (نقص السكر في الدم) عند استخدام الحقنات. فقد أوضحت دراسة علمية بارزة أن الأشخاص الذين يقومون بمراقبة شديدة أقل عرضة لتقلبات مستوي جلوكوز الدم إلى جانب أنها تحافظ على نطاق جلوكوز الدم بحيث يكون أقرب ما يكون من المعدل الطبيعي.

10. يلائم العلاج بالمضخة متطلبات الأنسولين الفردية الخاصة بك بشكل دقيق.

لهؤلاء المفعمون بالنشاط أو لديهم حساسية ضد الأنسولين، تساعد مضخات الأنسولين أكيوتشيك على الحد من عدد نوبات الهيبوجلايسيميا، نظرًا لأن الأنسولين سريع المفعول لديه رد فعل متوقع بشكل كبير.

ونظرًا لأن كمية الأنسولين التي تضخها مضخة الأنسلين وتواترها تحاكي نظام توصيل الأنسولين الطبيعي في الجسم، يتم استخدام علاجك على الوجه الأمثل عندما تقوم مضخة الأنسولين بتوصيل الأنسولين سريع المفعول باستمرار إلى الجسم. يمكن تعديل مضخة أكيوتشيك بحيث يتم زيادة او تقليل توصيل الانسولين، وفقًا لاحتياجاتك - التي يمكن برمجتها بحيث تعمل إما تلقائيًا أو يدويًا.

11. بمكن للعلاج بالمضخة التكييف مع المتطلبات المتزايدة ومع "ظاهرة الفجر"

على مدار الليل، يُفرز الجسم هرمون النمو الذي يتسبب في ارتفاع مستويات السكر. ويُعرف ارتقاع مستوى جلوكوز الدم في الصباح الباكر باسم "ظاهرة الفجر". لهذا يمكن برمجة المضخة لتوصل الأنسولين الكافي للمساعدة في الحفاظ على مستوى الجلوكوز ضمن النطاق المستهدف خلال هذه الفترة.

12. يوفر العلاج بالمضخة العديد من الخيارات مع توفير الراحة

يسمح لك الضخ المستمر للأنسولين سريع المفعول باختيار موعد تناول الطعام ويمنحك حرية عدم تناول الطعام عندما لا تشعر بالجوع، ويسمح لك بالنوم لوقت متأخر متى شئت. يستمتع المستخدمو مضخة الأنسولين بمجموعة متنوعة من خيارات الطعام المنتقاة، إذ يمكنك "تعويض" خيارات الطعام بجرعة إضافية من الأنسولين المعطى من خلال المضخة.

1فريق البحث التجريبي للتحكم في داء السكري ومضاعفاته. أثر العلاج المُكثف لداء السكري على تطور وتقدم المضاعفات طويلة الأمد لداء السكري المُعتَمِد علاجه على الأنسولين. New Engl J Med. 1993؛ 329؛977-986

مشاركة

سُجلت أدنى: